Assawra

Site du Mouvement Démocratique Arabe

Accueil > Palestine > <DIV align=right dir=rtl>الكنيست تصوت على اقتراح قانون التغذية القسرية للأسرى (...)

<DIV align=right dir=rtl>الكنيست تصوت على اقتراح قانون التغذية القسرية للأسرى </DIV>

lundi 30 juin 2014, par La Rédaction

من المقرر أن تصوت لجنة الداخلية التابعة للكنيست بكامل هيئتها، اليوم، على قانون التغذية القسرية للأسرى المضربين عن الطعام، ومن المتوقع المصادقة على هذا القانون بعد التعديل الذي أجريَ على بعض بنوده.
من جهته، أكد نتنياهو خلال اجتماع لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست الاسرائيلي، اليوم، أن سلطات الاحتلال « تنتظر من حركة « حماس » العمل على وقف إطلاق الصواريخ نحو الأراضي المحتلة »، مضيفاً أنه « في حال لم تقم بهذا الدور فإننا سنعمل على وقف إطلاقها بأنفسنا ».
وأشار نتنياهو إلى أن « الهدف الرئيسي وقف عمليات إطلاق الصواريخ، فإما أن تقوم حركة « حماس » بوقف إطلاق الصواريخ أو نحن نقوم بذلك »، مؤكداً أن سلطات الاحتلال لن تسمح باستمرار إطلاق الصواريخ على البلدات والمستوطنات في قطاع غزة، وفقاً لما نشره موقع القناة العاشرة العبري.
كذلك، تطرق نتنياهو في معرض حديثه عن المفقودين الثلاثة قائلاً إن « الهدف الرئيسي لعمليات الجيش الاسرائيلي هو إعادة المفقودين إلى بيوتهم، لقد أصدرت تعليماتي إلى قيادة الجيش وجهاز « الشاباك » بألا يدخروا وسيلة لتحقيق هذا الهدف ».
وساهم هذا التعديل على القانون في اتفاق بين أحزاب الائتلاف الحكومي وسوف يصوتون لصالح القانون، وفقاً لما نشره موقع « والا » العبري، حيث تم تعديل بند رئيسي في القانون والمتمثل بتنفيذ التغذية القسرية فقط عندما تتهدد حياة الأسير المضرب عن الطعام بالخطر. وتتضمن الصيغة الجديدة لاقتراح القانون عدم إلزام الطبيب الاسرائيلي بإجراء التغذية القسرية من دون موافقته الشخصية، وللأسرى المضربين الحق في التعبير عن موقفهم أمام قاضٍ إسرائيلي.
كذلك، أشار الموقع إلى أن « التأخير في التصويت على هذا القانون جاء بسبب معارضة حزب « يوجد مستقبل » لبعض بنوده، وقد أجل رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأسبوع الماضي، عملية التصويت لمزيد من المشاورات »، مضيفاً أن « نتنياهو من أشد المؤيدين لهذا القانون وسبق وصرح بأنه سيجد الأطباء الذين سينفذون هذا القانون، بعد إعلان لجنة الأطباء في الأراضي المحتلة رفضها تنفيذ القانون بالقوة على الأسرى المضربين ».
في السياق، أكد مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير الفلسطيني المحامي جواد بولس أن الأسير أيمن أطبيش، البالغ من العمر 34 سنةً، علق إضرابه عن الطعام اليوم من مستشفى « إيخليوف » بعد 122 يوماً على الإضراب المفتوح احتجاجاً على اعتقاله الإداري.
وبين بولس أن تعليق إضرابه جاء بعدما توصل إلى اتفاق بتحديد سقف اعتقاله الإداري وتلبية مطالبه الحياتية، موضّحاً أن الأطباء المشرفين على وضعه حذروا مما وصل إليه الأسير، بعدما ظهرت مؤشرات بوجود مشاكل في أعصابه وانتشار الخدر في أجزاء أخرى من جسده وعدم قدرته على السير.
يذكر أن الأسير كان قد أضرب العام الماضي احتجاجاً على اعتقاله الإداري مدة 105 أيام، وأعاد إضرابه بعدما نكثت سلطات الاحتلال بالاتفاق في حينه.

استشهاد فلسطيني في قصف إسرائيلي جنوب غزة

استشهد فلسطيني وأصيب 3 آخرون، مساء أمس، في قصف إسرائيلي استهدف مجموعة من الفلسطينيين جنوب قطاع غزة.
وأفادت مصادر محلية أن « طائرة استطلاع إسرائيلية استهدفت بصاروخ واحد مجموعة من الفلسطينيين في بلدة القرارة قرب الحدود الشرقية لمدينة خان يونس جنوب قطاع غزة ».
وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة إن « القصف الإسرائيلي لجنوب
قطاع غزة أسفر عن استشهاد فلسطيني وإصابة ثلاثة آخرين بجروح ما بين المتوسطة والخطيرة »، موضحاً أن « سيارات الإسعاف نقلت المصابين الثلاثة إلى مجمع ناصر الطبي في مدينة خان يونس لتلقي العلاج ».
وتعقيباً على القصف، أعلن الجيش الإسرائيلي استهداف مجموعة فلسطينية « كانت تستعد لإطلاق صواريخ على جنوب الأراضي المحتلة ». وقال المتحدث بلسان الجيش الإسرائيلي بيتر ليرنر في بيان صحافي إن « طائرات سلاح الجو استهدفت فلسطينيين في جنوب قطاع غزة، بينما كانوا في المراحل النهائية من إطلاق صواريخ على جنوب الأراضي المحتلة ».
وأضاف ليرنر أنه « في وقت سابق من المساء، تم اعتراض صاروخين من قبل نظام القبة الحديدية المضادة للصواريخ، وفي الوقت ذاته أطلق فلسطينيون في غزة النار على جنود الجيش الإسرائيلي بملاصقة السياج الأمني في جنوب قطاع غزة ورد الجنود بإطلاق النار على مصدر النيران الفلسطينية ».
من جانبها، أشارت صحيفة « يديعوت أحرنوت » العبرية إلى أن « المستهدف في القصف هو أحد كوادر كتائب « عز الدين القسام »، وقد أدت الغارة إلى مقتله ».
في سياقٍ متصل، سقط 14 صاروخاً وقذيفة هاون أُطلقت من قطاع غزة على جنوب الأراضي المحتلة، اليوم، من دون أن توقع إصابات أو أضرار كبيرة، كما أعلن جيش الاحتلال. وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن منزلين تضررا بشكل طفيف.
يذكر أن الطائرات الحربية الإسرائيلية شنت، فجر أمس، سلسلة غارات على ثمانية أهداف في قطاع غزة وأسفرت إحداها عن إصابة مواطن فلسطيني. وتأتي هذا التطورات في ظل عملية عسكرية للاحتلال تشمل غارات وتوغلات في غزة واعتقالات في الضفة الغربية، بحثاً عن 3 مستوطنين فقدوا في 12 حزيران/يونيو الجاري، فيما تتهم تل أبيب حركة « حماس » باختطافهم، وهو اتهام رفضته الحركة من دون أن تؤكد أو تنفي صحته.

Pour vous inscrire à notre liste de diffusion "Assawra"
faites la demande à l’adresse : Assawra1-subscribe@yahoogroupes.fr

<FONT color=#ff0000 face=Arial>Pétition
Non au terrorisme de l’Etat d’Israël
<A href=http://www.Assawra.Info/spip.php?article10>http://www.Assawra.Info/spip.php?article10